أنت هنا

 

 
 
«الاقتصادية» من الرياض

افتتح الدكتور علي العفنان عميد كلية المعلمين فعاليات الأسبوع التوعوي ''جامعة الملك سعود بيئة خالية من التدخين''، في كلية المعلمين الأحد الماضي، في حضور الدكتور نزار الصالح نائب الأمين المساعد للمركز الوطني لأبحاث الشباب على مسرح الكلية.

و تحدث الدكتور العفنان في كلمة افتتاحه للفعاليات عن ضرر آفة التدخين وسعي الجامعة لحماية الطلاب والطالبات منها، موجها شكره إلى مدير جامعة الملك سعود الذي تبنى هذا المشروع بجعل الجامعة بيئة خالية من التدخين وتذليل كل الصعاب التي قد تعترضه.

من جهته، قال الدكتور نزار الصالح نائب الأمين المساعد للمركز الوطني لأبحاث الشباب، إن الجامعة ركزت جهودها في التوعية بكل ما يضر بالطالب والطالبة، ومنها عادة التدخين التي تجلب الضرر للمدخن والمدخنة من الناحية الصحية والنفسية والاقتصادية.

وبين الدكتور نزار أن المركز الوطني لأبحاث الشباب يجد الرعاية والدعم من مدير الجامعة والتشجيع على البحوث والدراسات التي تفيد قطاع الشباب. وختم كلمته بالشكر إلى كلية المعلمين لتنظيمها فعاليات هذا الأسبوع والتنوع في البرامج المقدمة.وفي محاضرة للدكتور محمد بن جابر اليماني نائب رئيس مجلس الإدارة لجمعية نقاء بعنوان الغول القاتل ''التدخين القسري''، بدأها بالإشادة بما تقوم به الجامعة وكلية المعلمين على وجه الخصوص في محاربة التدخين وهي الكلية التي تعنى وبشدة بالجانب التربوي وتربية الأجيال وتعليمهم ثم تحدث سعادته عن أخطار التدخين القسري ودوره في جلب الأمراض.ثم توجه الجميع إلى افتتاح المعرض المصاحب، الذي ضم لوحات توعوية إرشادية عن التدخين وضرره على الفرد والمجتمع كما احتوى المعرض على المطويات والنشرات والكتب والهدايا التذكارية.كما خصص ركن خاص بالمشاركات التي وصلت ضمن المسابقة التي أعلن عنها في خمسة فروع في أفضل: ''مطوية، صورة معبرة، كاريكاتير، شعار معبر، ملصق عن أضرار التدخين''، وشارك فيها عدد كبير من الطلاب ورصد لكل فرع جوائز مالية يصل مجموعها إلى خمسة آلاف ريال، كما تم تركيب شاشات في ممرات الكلية تعرض أفلاما تبين خطر التدخين وتعرض مخاطره وأضراره. وامتدت فعاليات البرنامج طيلة أربعة أيام، إذ قدم الدكتور عيسى بن زيدان المرزوقي اختصاصي الصحة النفسية وطب المجتمع ورئيس قسم التطوير والتدريب في برنامج مكافحة التدخين، محاضرة بعنوان خطوات ذكية لتطوير الشخصية. كما قدمت دورة تدريبية بعنوان ''هندسة التغيير الذاتي'' لعبد السلام الحمدان، ومحاضرة حول إدمان التدخين للدكتور أشرف عبده.

وقام بتنظيم وتنفيذ الفعاليات للأسبوع التوعوي، فريق عمل برئاسة الدكتور إبراهيم بن داود الداود رئيس قسم التربية وعلم النفس في كلية المعلمين وعضوية مجموعة من أعضاء هيئة التدريس، إضافة إلى بعض الطلاب. وقد قامت اللجنة بتوزيع النشرات التوعوية والمطويات والهدايا على طلاب الكلية، ودعت مجموعة من المدارس في التعليم العام إلى زيارة المعرض وحضور طلابها مناشط هذا الأسبوع من محاضرات وندوات، وأقيم الأربعاء حفل مسرحي ختامي أختتمت به فعاليات هذا الأسبوع وكرِّم فيه المشاركون وتم توزيع الجوائز على الفائزين في المسابقات المطروحة خلال الأسبوع.

old nid: