أنت هنا

Submitted by root_ksu1_drupal on الإثنين, 06/09/2014 - 07:13
عنوان البحث: 
المتغيرات الاجتماعية المحددة لمستويات وأنمـاط الطمـوح الاجتماعي (دراسة ميدانية لعينة من الشباب في مدينة الرياض)
اسم الجامعة: 
جامعة الملك سعود
الكلية: 
كلية الدراسات العليا
القسم: 
قسم الدراسات الاجتماعية – الاجتماع
اسم المشرف: 
أ. د/ نجوى حافظ
نوع الرسالة: 
ماجستير
تاريخ المناقشة: 
1420هـ - 1999م
ملخص الرسالة: 
<p class="rtejustify"> <span style="font-family: tahoma,geneva,sans-serif"><span style="font-size: 14px"><span style="color: #008000"><strong>الخلاصة :</strong></span><br /> نعرض فيما يلي صورة موجزة لأهم الحقائق التي وردت في هذا الفصل يمكن إيجازها فيما يلي :</span></span><br /> &nbsp;</p> <span style="font-family: tahoma,geneva,sans-serif"><span style="font-size: 14px">1- تعتبر قضية التنمية والتحديث من أهم القضايا التي تشغل الدول النامية وتعتبر التنمية الشاملة غاية كل مجتمع يسعى إلى التطور ، وفي هذا الإطار يعد التحديث هدف ونتيجة لعملية التغير الاجتماعي الذي ييسر سهولة الحراك الاجتماعي ، ومن الطبيعي أن يتأثر الفرد بما يحدث حوله من تغيرات في بناء المجتمع .<br /> 2- إن الإنسان الحديث هو الإنسان الطموح والذي يسعى باستمرار للانجاز لشغل مكانة اجتماعية أو مهنية أو ثقافية أو اقتصادية ، ويرتبط بذلك أن الإنسان الحديث هو الذي لديه انفتاح على الجديد ، يستعد للتغيير ويطمح للوصول إلى مستويات أفضل من التي عليها الآن .<br /> 3- تعتبر الموارد البشرية هي قوى انطلاق المجتمع إلى آفاق التحديث ، إلا أن عنصر الشباب له أهمية خاصة ، فالشباب هم قادة المستقبل وفي نطاق ذلك تسعى الدراسة الحالية إلى محاولة التعرف على المتغيرات الاجتماعية المحددة لمستويات وأنماط الطموح الاجتماعي عند الشباب السعودي .<br /> 4- تعد متغيرات الدخل ، والشريحة الاجتماعية ، والتعليم ، والنمط الاجتماعي للأسرة ، ومهنة الوالدين ، والمستوى التعليمي للوالدين ، وتخصص الفرد ، و الجنس (ذكر &ndash; أنثى) ، هي المتغيرات التي قد يكون لها فاعلية في تحديد مستويات أنماط الطموح الاجتماعي لدى الشباب .<br /> 5- تحاول الدراسة الحالية أن تحدد مستوى ونمط المطوح الاجتماعي لدى الشباب السعودي ، ونظراً لأن هذه الطموحات من حيث المستوى أو النمط ذات طبيعة اجتماعية سيكولوجية فإنها قد تختلف من فرد لآخر ، كما تختلف بحسب الظروف الاجتماعية والنفسية المحيطة .</span></span><br />